الحشرة الغاضبة

12,00 

In stock

لأكثر من عشرين عاماً والحشرة الغاضبة تسعد القراء والمستمعين الصغار.. الدعسوقة الغاضبة لا تقول من فضلك أو شكراً، لا تقبل المشاركة، وكانت تظن أنها أقوى وأهم من الجميع، وكانت دائماً تطلب التشاجر مع غيرها. وهذه القصة التي تتحرك احدثها بسرعة تدعو الأطفال إلى إستكشاف مفاهيم الوقت والحجم والشكل والسلوك. وسوف يضحكون ويتعلمون من هذه المتكبرة، والتي قابلت من هو ند لها فأصبحت حشرة ألطف وأرق سلوكاً وخلقاً.

0 out of 5 based on 0 customer ratings
(No reviews yet) - Write

Description

لأكثر من عشرين عاماً والحشرة الغاضبة تسعد القراء والمستمعين الصغار.. الدعسوقة الغاضبة لا تقول من فضلك أو شكراً، لا تقبل المشاركة، وكانت تظن أنها أقوى وأهم من الجميع، وكانت دائماً تطلب التشاجر مع غيرها. وهذه القصة التي تتحرك احدثها بسرعة تدعو الأطفال إلى إستكشاف مفاهيم الوقت والحجم والشكل والسلوك. وسوف يضحكون ويتعلمون من هذه المتكبرة، والتي قابلت من هو ند لها فأصبحت حشرة ألطف وأرق سلوكاً وخلقاً.

Reviews

There are no reviews yet.

Be the first to review “الحشرة الغاضبة”

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.