اليزابيث دى لامبيلى، دار البلسم